الثلاثاء، 30 نوفمبر، 2010








تزداد حيرتي فيك يوما بعد يوم...ومعها تخبو أماني ويتضاءل أملي في الوصول لشئ...
بعد أن علمت اني في حياتك لاشئ وانك لا تحمل لي أي شئ....ولذا أسألك ألا تحمل نفسك شئ
لا تتوهم ضياع الأحلام..وأنك فارس أحال سيفه لحطام
وأنك ستظل تذكر ذنب قلبي...وحكمك عليه بالإعدام
اهدأ ستنساني مع اول موجة للأحلام
إن لم تكن الأولى فالثانية...او الثالثة..
لا تأبه للآلام...!!!
فستنسى..
كل شئ يذهب تحت الأقدام انساني ولا تحتار ...
لن أكون في حياتك علامة استفهام كلما وقفت عندها زارك الذنب...وثارت في نفسك الحيرة
لتحسب الحياة بالأرقام افعل ما تشاء فإني محض ركام وسأظل أذكر جرحك دوما ...

كلما فاضت سطور الأقلام

ولن أنسى ابدا
أني كنت لديك مجرد...

أيـــــــــــــــــــ//ــــــــــــــــام.!!!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق