الأحد، 17 أكتوبر، 2010

شاطئ البحر




جلست على شاطئ البحر وحدي أعيد ذكرياتي الجمله التي كنت اقضيها على رمال هذا البحر
وفجئه سالني البحر عن معشوقتي التي كنا نجلس سويا  على رماله
لما انت جاسا وحدك أين الضحكه واين الابتسامه الحلوه كنت استمتع بوجودكم معي
اترى هذه الامواج الغاضبه وهذه الرياح الشديده ما بالها
حذينة على تلك اليالي التي كانت تنصط اليك والى معشوقتك وتتلمس الرومنسيه والحضات العطافيه
حذينه على غيابكم فاين انتم لما لم تعودو تجلسون على رمالي الذهبيه
اين ذهبت الحضات الرونسيه ولما انهالت الدموع على وجهتك لما انت ساكت
تكلم معي فانا حقيقه ولست حلم حقيقه موجوده وملموسه وليا احسيس
ربي انعم عليكم بلحب وانتم لاتعرفون ما هوه الحب
فقلت ذهبت معشوقتي ولن تعد ذهبت الى بارئها الى ربها الى جنات النعيم
وتركتني هنا وحدي اتحسر عليها والملم دمعي
تركتني بين هذه الوحوش التي لا تعرف الشفقه 
تركتني بين بشر يتشمتونه بي لا يعرفون ما هوه الحب
لم يدخل الحب بيوتهم ولا قلوبهم بشر مثل الوحوش تركتني بينهم اتكلم مع نفسي
تركتني كي احصي ايامي الأخيره
لما تركتني ارجوكي عودي 
من يمسح دمعي
من يواسيني
من يبتسم في وجهيي
من
من
من




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق