الأحد، 12 يونيو، 2011

يا من كان .......

يكتب قلم

ويتوقف قلم

وأنتي عجب لم تتحركي أبداً

أنتي يا حزني

توقف


لا البكاء فادني

لأرتاح

ولا الكذب على نفسي نجح

ما زالت تلك البسمة راحلة لبعيد

رياحٌ مالحة من دموعي

أعصفت

لكن لم ينتبه أحد

يضنون أنها موسم

لكن لم يعلموا كم أحتاجت من العقود

أتكلم كعجوزٍ

وأنا بعمري فتي

لكن الحزن عتبة

تنقل روحك من زمن لزمان

ومن مكان لمكان


هواجس خاطرتي الميؤوسة

تتناقل
على حافات ورقية

بكل إزدراء


لا أنتظر أن تعجبي بكلماتي

ولا ان تواسي جرحاتي

يا من كان .......

أنا فقدت الأمل

سأقف أنتظر

راكبالموت لتأتيني

هناك تعليقان (2):

  1. على وسائد حزني أغفو كل مساء
    أحاول أن أقي جسدي المتهالك وجعاً
    بخرق بالية من الأمل علني أصحو أخرى
    يغفو المساء والسهر بجانبي وبعضاً
    من السعادة على طرف أحلامي
    وانتظر الحزن ليغفو قبلي حتى انام
    لايغفو هو ولا أغفو انا لادرك أنني موعودة بـ البكاء "
    ؛؛
    ؛
    أكرم
    حرفك يقطر وجعاً
    ولا أظنه يقطر فقط بل ينزفك بين الحروف
    كن بخير وعد نفسك بغدٍ جميل
    لانك وقلبك تستحقانه "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  2. أسف على تأخري
    كانت المدونة معطله

    اهلا بكي ريماس
    السهر جميل مع السعاده
    لاكن ماذا افعل ان كان الحزن يلازمتي
    حرفي موجوع لاكن بردك هذا زغرة فرحا
    اتمنا لكي كل السعاده
    ومسائك جميل وصباحك معطر برائحة قلب الحبيب

    دمتي ودام قلمك ينبض بسعاده

    ارق تحياتي

    اكرم

    ردحذف